الاثنين، 8 أغسطس 2011

محاكمة حسنى مبارك وأعوانه

ذكر التاريخ أن آخر ملوك دولة البرامكة كان ظالماً مُستعيناً بابنه على ظلم الناس , فلما زاد ظلمه وفساده .. خلعه الشعب من الحكم وزجّوا به وابنه فى السجن , فقال الولد لأبيه : ( يا أبتِ .. كيف صار حالنا إلى السجن والهوان .. بعد العز والسلطان ؟ ) فقال له أبوه : ( يا بُنىّ .. إنها دعوة مظلومٍ سرت إلى الله بليل .. غفلنا عنها ولم يغفل الله عنها ).


( يقدُم قومه يوم القيامة فأوردهم النار , وبئس الورد المورود ) آية رقم 98 - سورة هود
صدق الله العظيم