الجمعة، 19 أغسطس 2011

جنازة الشهيد نقيب/ أحمد جلال الدين عبد القادر .. إبن أسيوط

جنازة الشهيد .. أحمد جلال الدين عبد القادر ..
إبن مدينتى أسيوط .. ضحية الغدر الصهيونى

وقت وصول جثمان الشهيد إلى ساحة مسجد ناصر للصلاة عليه


أول مطلب للجماهير ..       غلق سفارة وطرد سفير
وتانى مطلب للثوار  ..       الجـدار لازم يـنـهـار
سامع أم شهيد بتنادى ..     الصهاينة قتلوا ولادى
وسامع أم شهيد بتنادى ..   مين هيجيبلى حق ولادى

إنتبه ! إنه يأتى فجأة

إنتبه !
 إنه يأتى فجأة

قال صلى الله عليه وسلم : ( النادم ينتظر من الله الرحمة , والمُعجب ينتظر المقت , واعلموا عباد الله أن كلَّ عاملٍ سَيقدُم على عمله , ولا يخرج من الدنيا حتى يرى حسن عمله وسوء عمله , وإنما الأعمال بخواتيمها , والليل والنهار مطيتان .. فأحسنوا السير عليهما إلى الآخرة , واحذروا التسويف .. فإن الموت يأتى بغتة , ولا يغترنّ أحدكم بحلم الله عز وجل , فإن الجنة والنار أقرب إلى أحدكم من شراك نعله ).

 ثم قرأ قوله تعالى : ( فمن يعمل مثقال ذرةٍ خيراً يره , ومن يعمل مثقال ذرةٍ شراً يره ).


بالأمس شيَّعْتُ جنازةً مؤثرةً جداً لشقيقة أحد الأصدقاء توفيت فى حادثٍ مُرّوِعٍ عندما كانت